حرائق بمناطق مختلفة في إسرائيل وبمستوطنة "بيت إيل"

2017-07-17

تل أبيب - وكالات: تعرضت مناطق أحراش في إسرائيل لحرائق، سرعان ما امتد بعضها إلى أحياء سكنية وثكنة عسكرية للجيش الإسرائيلي وقوات الأمم المتحدة.
وفي مدينة صفد بالشمال، اندلع حريق في منطقة أحراش، سرعان ما امتدت ألسنته إلى داخل المناطق السكنية في المدينة، ما أدى إلى إصابة عدد من السكان بإصابات طفيفة جراء استنشاق الدخان، بالإضافة إلى إخلاء عشرات البيوت؛ تحسباً من الحرائق التي أتت على بعض منها.
وأشارت الشرطة الإسرائيلية إلى أن مبنى سكنياً مؤلفاً من عدة وحدات سكنية شبت النيران فيه، فيما عملت الشرطة على إخلاء البيوت المجاورة؛ تحسباً من الحرائق. ووصل عدد البيوت التي تم إخلاؤها من سكانها إلى 20 بيتاً، وفق بيان الشرطة. وأعلنت بلدية صفد بدورها حالة طوارئ نتيجة الحريق.
وتشير المصادر الإسرائيلية إلى أن وحدات الإطفاء لم تنجح بعد في السيطرة على الحريق.
وفي جنوب هضبة الجولان، توسّع حريق قرب مستوطنة "ميتسر"، بالقرب من حدود خط وقف إطلاق النار مع سورية، ما دفع الشرطة الإسرائيلية إلى إخلاء ثكنة عسكرية تابعة للجيش الإسرائيلي، وأخرى تابعة للأمم المتحدة، كونهما قريبتين من المناطق التي أتت عليها النيران.
وتعمل كذلك قوات الإطفاء على السيطرة على حريق آخر اندلع داخل مستوطنة "بنيامين" قرب رام الله، حيث تم إخلاء 15 عائلة من بيوتها، بحسب وسائل الإعلام الإسرائيلية.
كما اندلع حريق، أمس، وصفته المصادر الإسرائيلية بالكبير في مستوطنة "بيت إيل" المقامة على أراضي المواطنين شمال شرقي رام الله المحتلة.
وقالت المصادر الإسرائيلية: إن النيران امتدت نحو بيوت المستوطنة، فيما أخلت قوات الاحتلال بعضها.
وفيما يتعلق بالإصابات، تلقى ثلاثة مستوطنين العلاج في المكان؛ جراء استنشاقهم للدخان ووصفت المصادر الاسرائيلية حالتهم بالطفيفة.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية:


أطراف النهار
حسن البطل
14 تموز .. ما قبل وما بعد ؟
آراء
طلال عوكل
نحو الصراع المفتوح
آراء
د. عبد المجيد سويلم
الهبّة في القدس: الوجه الآخر
طرطشات
د. فتحي أبو مُغلي
طرطشات
دفاتر الأيام
سما حسن
أحبو القدس كما هي
أطراف النهار
حسن البطل
14 تموز .. ما قبل وما بعد ؟
آراء
د. عبد المجيد سويلم
الهبّة في القدس: الوجه الآخر
آراء
طلال عوكل
نحو الصراع المفتوح
طرطشات
د. فتحي أبو مُغلي
طرطشات
اقرأ المزيد ...