مقتل ضابط في تفجير استهدف سيارة أمن .. جنوب القاهرة

2017-06-18

القاهرة - الأناضول: قتل ضابط شرطة، وأصيب 4 شرطيين، فجر اليوم الأحد، إثر تفجير استهدف سيارة أمن جنوبي العاصمة القاهرة، وفق مصدر رسمي.

وقالت وزارة الداخلية المصرية، في بيان اليوم، إنه "أثناء سير سيارة تابعة لقطاع الأمن المركزي تُقل مجموعة من ضباط ومجندى القطاع بطريق الأتوستراد دائرة قسم شرطة البساتين (جنوبي القاهرة) انفجرت عبوة ناسفة كانت مزروعة على جانب الطريق".

وأسفر الحادث عن مقتل ضابط وإصابة آخر، بخلاف 3 مجندين، وفق المصدر ذاته.
ويعد هذا الهجوم هو الرابع البارز منذ تطبيق حالة الطوارئ في جميع أنحاء مصر في 10 نيسان الماضي، عقب تفجيريين كبيريين شمالي البلاد، والثاني بالعاصمة المصرية، وفق رصد مراسل الأناضول.

وفي 26 أيار الماضي، قتل 29 شخصاً وأصيب أكثر من 20 شخصا، في هجوم مسلح استهدف حافلة كانت تقل أقباطاً بمحافظة المنيا (وسط)، نفذه مسلحون يستقلون 3 سيارات دفع رباعي، وفق مصادر رسمية.

وفي 2 أيار الماضي، أعلنت وزارة الداخلية المصرية، أن 3 شرطيين قتلوا، وأصيب 5 آخرون، إثر هجوم مسلح على دورية أمن شرقي القاهرة، في أول هجوم مسلح بارز بالعاصمة وقتها منذ تطبيق الطوارئ.

وفي 18نيسان الماضي، استهدف هجوما مسلحا حاجزا أمنيا قرب دير سانت كاترين الأثري بمحافظة جنوب سيناء السياحية أسفر عن مقتل شرطي وإصابة ثلاثة آخرين وأحد المسلحين.

وفي 9 نيسان الماضي، ضرب تفجيران تبناهما تنظيم 'داعش'، كنيستين شمالي مصرأسفرا عن مقتل 46 شخصًا وإصابة العشرات، مما دفع مصر لإعلان حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر، في جميع أنحاء البلاد للمرة الأولى منذ صدور دستور يناير/كانون ثان 2014..

وتتعرض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن، لهجمات مكثفة تصاعدت خلال الأشهر الأخيرة في شبه جزيرة سيناء وانتقلت منها لقلب مصر وأطرافها، وأعلنت جماعات مسلحة المسؤولية عنها. 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: