اسدال الستائر على دوري فرق اندية الدرجة الاولى

جماهير البيرة تحتفل بالتتويج والتأهل لدوري المحترفين رغم الخسارة "نسور الجبل" تُحلق في اجواء المحترفين بانتصار لامع على ابناء القدس العبيدية ينجو من مقصلة الهبوط وجمعية الشبان المسلمين في الخليل تغادر بشرف

2017-04-21

كتب عنان شحادة وقدري سلامة ومحمد ابو حنون ومالك سنقرط:
اسدلت الستائر، يوم امس، على دوري فرق اندية الدرجة الاولى بتتويج فريق مؤسسة البيرة بطلا للدوري، رغم خسارته امام جمعية مسلمي الخليل بهدف لاثنين، ورافق البيرة لدوري المحترفين فريق جبل المكبر، ونجح فريق العبيدية في تفادي الهبوط، اثر فوزه الكبير على فريق القوات بثلاثية، بينما غادرت فرق: العربي بيت صفافا وعسكر وجمعية مسلمي الخليل الى الدرجة الثانية.
وكان فريق جمعية الشبان المسلمين تغلب على مضيفه مؤسسة البيرة المتوج ببطولة الدوري، بهدفين لهدف، يوم أمس، في اللقاء الختامي من بطولة دوري الدرجة الأولى، على استاد ماجد أسعد بالبيرة.
ورغم فوز الجمعية في اللقاء، إلا أنه ودع مصاف الدرجة الأولى وهبط إلى الثانية برصيد 23 نقطة في المركز العاشر، فيما توقف رصيد البيرة المتصدر عند 44 نقطة.
سجل أهداف اللقاء كل من: شوقي سويطي، وبشار أبو نجمة للجمعية، وعبد الله غنام للبيرة، وغابت الفرص عن دقائق المباراة الأولى، بسبب الحذر الدفاعي الذي ساد اللقاء، وعند الدقيقة 9 سدد لاعب الجمعية علاء عريقات كرة من خارج الصندوق، ارتطمت بأحد المدافعين ووصلت سهلة للحارس حاتم العباسي.
وكاد أصحاب الدار أن يفتتحوا التسجيل عند الدقيقة 12 اثر توغل من الجبهة اليمنى واطلق كرة قوية من داخل منطقة العمليات، تصدى حارس المرمى قبل أن ترتد ويتابعها نضال عطعوط، لتعلو العارضة.
وعند الدقيقة 22 سنحت لمهاجم البيرة حسام زيادة فرصة أخرى عند صندوق الجزاء، فصوب كرة قوية، خرجت بمحاذاة القائم، وافتقدت هجمات الضيوف إلى الخطورة، بسبب دفاعات البيرة الجيدة.
وتحصل الجمعية على ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 27، نفذها موسى أبو جزر وأرسل الكرة داخل منطقة الجزاء، أحدثت دربكة قبل أن تصل لحارس المرمى، وعند الدقيقة 35، وصلت للاعب الجمعية بشار أبو نجمة كرة عرضية داخل الصندوق، فسددها وارتطمت بالمدافع، وبعدها بدقيقتين، احتسب الحكم خطأ للجمعية، نفذه موسى أبو جزر وسدد الكرة لتتجاوز حائط الصد ويتصدى لها الحارس العباسي.
ورد البيرة عن طريق حسام زيادة، عندما مرر بسام أرملي كرة عرضية داخل منطقة العمليات، فصوبها بقدمه لتخرج الكرة بجوار القائم.
وفي بداية الشوط الثاني أشرك الجهاز الفني في البيرة اللاعب إيهاب شاهين بدلاً من نضال عطعوط، وعند الدقيقة 52 سدد البديل إيهاب شاهين كرة رأسية وصلته من ضربة ركنية، خرجت بمحاذاة القائم.
وسجل البيرة أول الأهداف عن طريق عبد الله غنام من تسديدة قوية من خارج المنطقة، سكنت الشباك، وأدرك الضيوف التعادل عند الدقيقة 61 عن طريق شوقي سويطي الذي تسلم كرة في العمق، انفرد على إثرها بحارس المرمى وصوب من فوق الحارس، ليسكنها الشباك.
وتقدم الجمعية بالنتيجة عند الدقيقة 68 بقدم بشار أبو نجمة بعد أن وصلته كرة عرضية، نجح في إيداعها المرمى.
وكاد لاعب البيرة حسام زيادة أن يسجل هدفاً جميلاً عند الدقيقة 77، بطريقة مقصية، لكن الكرة خرجت.
وبعدها بأربع دقائق وبنفس سيناريو فرصة زيادة، حاول عبد سلامين إدراك التعادل، لكن الكرة لم تجد طريقها للشباك.
وفي الوقت بدل الضائع تحصل الجمعية على ضربة حرة مباشرة، نفذها أيضاً موسى أبو جزر وحول الكرة مرت من الجميع وخرجت، لينتهي اللقاء بفوز الجمعية على البيرة بهدفين لهدف.

جبل المكبر: (5) + ابناء القدس: (3)
تأهل جبل المكبر رسمياً إلى دوري المحترفين، بعدما حقق فوزاً كبيراً على أبناء القدس قوامة خمسة أهداف مقابل ثلاثة، في اللقاء الذي أقيم على استاد الحسين بن علي بمدينة الخليل، ضمن الجولة الأخيرة من دوري الاحتراف الجزئي، وبذلك رفع نسور الجبل رصيدهم إلى "43" نقطة في المركز الثاني، بينما تجمد رصيد أبناء القدس عند "28" نقطة في المركز السابع.
بدأ جبل المكبر المباراة مندفعاً إلى الأمام على أمل تسجيل هدف التقدم في الدقائق الأولى، لإراحة أعصاب الجماهير التي زحفت خلفه إلى مدينة الخليل، من اجل الاحتفال بالتأهل لدوري المحترفين دون النظر إلى نتيجة لقاء القوات والعبيدية.
أول الفرص كانت عن طريق ثائر أبو دية، بعد ان استقبل الكرة داخل الصندوق، واقترب من المرمى وسدد كرة صاروخية سكنت الشباك، ولكن سرعان ما أعلن حكم اللقاء يزيد أبو عرقوب عن وقوع أبو دية في التسلل.
استمر نسور الجبل في ضغطه على مرمى حارس الأبناء عادل عرار، واعتمدوا على التسديد من بعيد، بسبب التكتل الدفاعي الجيد أمام المرمى، ولكن المكبر نجح في كسر هذا التكتل، بعد ان سكنت كرة ثابتة بطريقة جميلة شباك أبناء القدس، لتصبح النتيجة هدفا للمكبر في الدقيقة "15"، تلاها فرصة خطيرة للمكبر، حينما عكس قائد النسور رأفت عياد كرة ثابتة داخل الصندوق، لتصل إلى سامر حجازي، وتمكن المدافع أبو كويك من إبعادها بنجاح.
في الدقيقة "22"، تمكن المكبر من إضافة الهدف الثاني، حينما اخترق محمد خالد دفاع الأبناء بطريقة جميلة، واطلق كرة قوية في شباك الحارس عادل عرار ليعلن الأفراح فوق مدرجات جماهير المكبر، والتي استمرت في دعم الفريق.
انتفاضة لاعبي المكبر استمرت، لينجح أبو دية في تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة "27"، حينما استقبل بالقرب من منطقة الجزاء، وسددها قوية بطريقة رائعة، سكنت الشباك، معلناً عن تقدم فريقه بثلاثة اهداف مقابل لا شيء.
رد الابناء كان خجولاً، فحاول أوس شهوان أن يباغت حارس المكبر، ولكن حسين أبو قلبين تمكن من معالجة تسديدة شهوان بسهولة، ليعود المكبر ويسيطر على الملعب.
في الدقيقة "35" انطلق زهير أبو شعبان في الرواق، وعكس كرة نموذجية داخل الصندوق وصلت إلى أبو دية، فأطلقها كرصاصة في شباك الأبناء، معززاً النتيجة بالهدف الرابع، بعدها حاول الابناء تقليص الفارق ولكن دون جدوى، حتى تسديدة القطري مرت جانبية.
تبديل المكبر في الدقيقة "40"، بدخول حسين عبده مكان المهاجم ثائر أبو دية، وفي الدقيقة الأخيرة نجح الأبناء في التقليص حينما سدد رضوان القطري كرة جميلة سكنت شباك الحارس حسين أبو قلبين لينتهي الشوط بتقدم المكبر برباعية مقابل هدف.
استهل المدير الفني للأبناء "عبدالله الصيداوي" الشوط الثاني بإشراك اسلام مفارجة مكان أوس شهوان، وكانت أول فرص الشوط لصالح الأبناء حينما عكس رائد فارس كرة ثابتة داخل الصندوق، ولكن مرت سريعة من أمام مهاجمي الأزرق، تلاها محاولة ناصر صيام، حينما انطلق بالكرة وراوغ أكثر من لاعب، وعندما اقترب من منطقة الجزاء عكسها داخل الصندوق، ولكن الحارس كان أسرع من الجميع فأبعدها.
الأبناء ظهر بشكل أفضل في الشوط الثاني، حتى تمكن خالد القواسمي من تقليص الفارق مرة أخرى بعدما اختراق دفاع المكبر، فأطلق كرة قوية لم يتمكن الحارس من ابعادها، لتصبح النتيجة أربعة أهداف مقابل هدفين.
رد المكبر لم يتأخر، وكاد شهاب القنبر أن يباغت حارس الأبناء، ولكن كرته مرة جانبية، وفي الدقيقة "65" أجرى المدير الفني للمكبر ثاني تغييراته، فأشرك هيثم القنبر مكان الحارس حسين أبو قلبين.
واضاف المكبر الهدف الخامس، حينما عكس محمد خالد الكرة إلى زهير شعبان، فأودعها الشباك، وأضاع البهداري فرصة تقليص الفارق، حينما وصلت الكرة داخل الصندوق، فتلكأ في تسديد الكرة ليتدخل الدفاع وابعدها إلى ركنية، وتمكن الأبناء من تسجيل الهدف الثالث عن طريق رضوان الهندي، لتنتهي المباراة بفوز المكبر، وتأهله للمحترفين.
تشكيلة ابناء القدس: عادل عرار في حراسة المرمى، عبد اللطيف البهداري، رائد فارس، مصطفى أبو كويك، خالد القواسمي، محمد غيث، فادي ضحى، رضوان القطري، نصر سمير، أوس شهوان، ناصر صيام.
تشكيلة المكبر: حسين أبو قلبين في حراسة المرمى، سامر حجازي، وليد القنبر، رأفت عياد، زعير رائد، شهاب القنبر، خليل شقيرات، محمد خالد، أحمد لياس، أحمد علان، ثائر أبو دية.
ادار اللقاء: يزيد ابو عرقوب للساحة، ساعده خلدون ابو قبيطة ومأمون الدراويش، ويعقوب أبو تركي رابعاً.

العبيدية: (3) + القوات: لا شيء
استهل العبيدية بداية اللقاء بضغط وهجمات على مرمى القوات، من خلال عرفات صبيح وابو سرحان وتقدم مهند زواهره ومحمدد خالد كمهاجمين، وفي الدقيقة "15" اضاع عرفات صبيح فرصة التقدم بعد ان تابع كرة ملعوبة على الاطراف تقدم بها وسدد دون تركيز بجوار المرمى، وعاد مرة اخرى العيساوي الذي لم يستغل الكرة العرضية، بعد ان سددها براسه فوق المرمى د"18"، بعدها بدقيقتين تكللت محاولات العبيدية بالنجاح بعد ان سجل محمد خالد هدف السبق من كرة حولها العيساوي داخل منطقة الجزاء فسددها خالد في المرمى .
ولعب القوات بتحفظ دفاعي، واعتمد على الهجمات المرتدة، التي كان يقودها عبد الله عثمان الذي لعب وحيداً في المقدمة، ومباشرة بعد الهدف بدأ يتحرك القوات من خلال الاندفاع للمقدمة، وحول عبد الله عثمان كرة عرضية انبرى لها محمد خطاطبه وسدد بقوة لكن الكرة طالت عنالمرمى "30".
عاد العبيديه وتسلم زمام المبادرة وهدد مرمى القوات في اكثر من كرة، وكان اخطرها كرة عرفات التي حاول استغلالها فسدد بتسرع من مشارف الصندوق فوق المرمى، ومعها انتهى الشوط الاول بتقدم العبيديه بهدف.
وشهدت بداية الشوط الثاني فرصة تعزيز النتيجة للعبيديه، حينما اهدر باستغراب عبدالله ابو سرحان، اثر استقباله كرة محمد خالد فسددها على المرمى الخالي تماما لترتطم الكرة بالقائم وتدخل احد المدافعين وانقذ الموقف.
القوات وفي ظل استمرار هجمات العبيديه لعب بطريقة دفاعيه، واعتمد على الكرات المرتدة، وكادت ان تأتي بهدف التعادل بعد ان حول البنا كرة من الرواق الايمن انطلق بها عبد الله عثمان وسدد من مشارف الصندوق كرة افتقدت للتركيز لتمر بجوار القائم"57"، ورد علي عبد الله ابو سرحان الذي انطلق وواجه المرمى تماماً الا انه سدد برعونة بجوار القائم.
وفي الدقيقة "65" عاد العبيديه وعزز تقدمه بهدف ثان، اثر كرة عرضية حولها العيساوي في الصندوق، تطاول لها عرفات صبيح وبرأسه اسكن الكرة في الشباك وسط فرحة عارمه في صفوف العبيديه، وكاد العبيديه ان يضيف الهدف الثالث، بعد اربع دقائق عبر اللاعب محمد العصا، لكن تدخل المدافع حال دون ذلك.
القوات كاد ان يقلص النتيجة في الدقيقة "75"، بعد كرة لعبها محمد خطاطبه لتتجاوز المدافعين والحراس وتستقر عند عبد الله عثمان لكنه لم يستغلها بالشكل المطلوب بعد ان سددها بجوار المرمى، وفي الزفير الاخير من المباراة وسع العبيديه الفارق بتسجيله الهدف الثالث عن طريق عبد الله ابو سرحان .
ادار اللقاء: محمد جبرين ، رامي حلاحله ، جمعه ابو صبيح ، كمال ابو تركي رابعا، راقب اللقاء عماد قراعين .
تشكيلة فريق القوات: في حراسة المرمى، عبد العزيز ربيع، في خط الدفاع ، مجاهد كسبه، علاء يامين، اسماعيل براهمه، هيثم خيرلله ،ثائر، البنا، في خط الوسط محمد المصري، طارق يوسف، محمد خطاطبه، محمد عماد، في الهجوم عبد الله عثمان.
تشكيلة فريق العبيديه، في حراسة المرمى سيف العصا، في الدفاع، احمد نضال، بهاء ربايعه، مهند صبيح، في الوسط محمد صالح، محمد يوسف، محمد خالد ، مهند زواهره ، معتصم العيساوي، في الهجوم ، عبدالله ابو سرحان، عرفات صبيح

تعذر اقامة لقاء سلوان وبيت صفافا
ولم يكتب للقاء سلوان والعربي بيت صفافا أن يبصر النور بسبب تشابه "كلسات" اللاعبين، التي كان مقررا ان تقام في ملعب الخضر في اطار ختام دوري الدرجة الاولى في اسبوعه الثاني والعشرين.
واعطيت لفريق بيت صفافا المهلة القانونية لتغيير "الكلسات"، لكن تعذر ذلك، ليقرر الحكم عدم اقامة اللقاء واحالة الامر لاتحاد اللعبة لاتخاذ القرار المناسب بشأن هذه الحادثة الغريبة .

 

 

 


 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: