وشم إلكتروني يتيح إمكانية التحكم في الأجهزة الإلكترونية

2017-03-20

سان فرانسيسكو - د.ب.أ: ابتكر فريق من الباحثين في ألمانيا وشما إلكترونيا يثبت على الجسم بشكل مؤقت ويمكن استخدامه للتحكم في الأجهزة الإلكترونية بمجرد لمسة من الأصابع.
ويقول مارتين فيجل من جامعة سارلاند الألمانية، إن أي شخص يعرف بشكل
طبيعي أماكن الوشم أو علامات الولادة على جسمه، وهو ما يتيح بشكل مثالي إمكانية استخدامها كأزرار للتحكم في الأجهزة الإلكترونية، موضحا أنه من الممكن الآن أن تضغط على وحمة على الجلد للرد على مكالمة هاتفية أو
تحريك أصبعك فوق أحد مفاصل الجسم لرفع درجة صوت الموسيقى المنبعثة من هاتفك الذكي.
واستخدم فيجل وفريقه من جامعة سارلاند وشركة غوغل لخدمات الانترنت نوعا من الحبر الموصل للكهرباء في طباعة أسلاك وأقطاب سالبة على أوراق وشم مؤقتة. وتتميز هذه الأوشام التي يطلق عليها "سكين ماركس" أنها أرفع من الشعرة البشرية، ويتم نقلها إلى الجلد البشري باستخدام وسيط مائي، ويمكن
أن تظل على الجلد لعدة أيام قبل أن يتم مسحها.
ونقل الموقع الإلكتروني "نيو ساينتست" المعني بالأبحاث العلمية والتكنولوجيا عن يورجن ستايمله عضو فريق الدراسة قوله: "إننا نستفيد من الخواص المرنة لجلد الانسان بما في ذلك قدرته على المط والانثناء"، مضيفا أنه من الممكن، عن طريق جعل الوشم يستجيب للتغييرات التي تطرأ على سطح الجلد، استخدامه لتنفيذ العديد من الأوامر".
وفي إطار تجربة التقنية الجديدة، قام الباحثون بوضع رسم على شكل قلب في
نفس مكان وحمة على جسم المتطوع في التجربة، وأمكن للباحثين جعل الوشم
الإلكتروني يضيء كلما جاء اتصال على الهاتف المحمول من شخص محبب لدى المتطوع، بل وأمكن أيضا إجراء اتصال بهذا الشخص المحبب الذي يحدده المتطوع بنفسه عن طريق النقر على مكان الوشم.
وقام الباحثون باختبار الأوشام الإلكترونية الجديدة عن طريق توصيلها بأجهزة كمبيوتر، ولكنهم يعتزمون ربطها بأجهزة إلكترونية تعمل بأنظمة تشغيل أندرويد في المستقبل. ويوضح فيجل قائلا: "لقد اختبرنا إمكانية تفعيل التقنية، والخطوة التالية هي الاستفادة منها بشكل عملي".

 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية:


أطراف النهار
حسن البطل
14 تموز .. ما قبل وما بعد ؟
آراء
طلال عوكل
نحو الصراع المفتوح
آراء
د. عبد المجيد سويلم
الهبّة في القدس: الوجه الآخر
طرطشات
د. فتحي أبو مُغلي
طرطشات
دفاتر الأيام
سما حسن
أحبو القدس كما هي
أطراف النهار
حسن البطل
14 تموز .. ما قبل وما بعد ؟
آراء
د. عبد المجيد سويلم
الهبّة في القدس: الوجه الآخر
آراء
طلال عوكل
نحو الصراع المفتوح
طرطشات
د. فتحي أبو مُغلي
طرطشات
اقرأ المزيد ...