سحر خليفة تعلن نتائج قصيرة "البوكر" قبل ساعات من إعلانها رسمياً !

2017-02-17

كتبت بديعة زيدان:

أثار إعلان الروائية د. سحر خليفة لنتائج القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر) 2017، وهي رئيسة لجنة التحكيم، وقبل قرابة ثلاث ساعات من إعلانها الرسمي الذي كان مقرراً في قصر الثقافة بالجزائر، امس، ردود فعل غاضبة أو مستهجنة أو مندهشة، فالروائي الجزائري سمير قسمي وصف الخطوة بالمتهورة، في حين عبرت الروائية الإماراتية ميسون صقر عن استهجانها من الإعلان المسبق لخليفة قبل الإعلان الرسمي، لدرجة توقعها بأن صفحة رئيسة اللجنة على "فيسبوك"، حيث كان الإعلان، قد يكون تم السطو عليها، في وقت أشارت إدارة الجائزة لـ"الأيام الالكترونية"، اليوم الجمعة، أن "رئيسة اللجنة لم تدرك أن النتائج لم تعلن بعد، لذا نشرتها على صفحتها الخاصة على فيسبوك قبل إعلانها من إدارة الجائزة".

وتضاربت فيه الأنباء بخصوص إعلان القائمة الرسمي من عدمه في الجزائر.

وأشار كتاب جزائريون أن الحدث لم يتم بالجزائر، فيما حمل بعضهم وزارة الثقافة الجزائرية المسؤولية عن ذلك، بينما أبدى آخرون، وفق تعليقاتهم عدم علمهم بما يحدث، وسط تكهنات عن الأسباب، التي علمت "الأيام الالكترونية" أنها قد تكون لوجيستية تتعلق بالترتيبات، أو حتى بتأشيرات الدخول لبعض أعضاء لجنة التحكيم.

وبيان اللجنة الرسمي على موقع الجائزة يوحي بأن الحدث لم يتم في الجزائر، حيث لم يتم كما جرت العادة الإشارة إلى مكان انعقاد المؤتمر الصحفي الخاص بإعلان الجائزة، مكتفياً بالقول "أعلنت اليوم (امس) الخميس الموافق 16 فبراير 2017 القائمة القصيرة للروايات المرشّحة لنيل الجائزة العالمية للرواية العربية للعام 2017".. واشتملت القائمة على ست روايات كالتالي: "السبيليات" للكويتي إسماعيل فهد إسماعيل عن "نوفا بلس للنشر"، و"زرابيب العبيد" لليبية نجوى بن شتوان عن دار الساقي، و"أولاد الغيتو - اسمى آدم" للبناني إلياس خوري عن دار الآداب، و"مقتل بائع الكتب" للعراقي لسعد محمد رحيم عن دار ومكتبة سطور، و"في غرفة العنكبوت" للمصري محمد عبد النبية عن دار العين، و"موت صغير" للسعودي محمد حسن علوان عن دار الساقي.

يُشار إلى أن القائمة القصيرة للروايات الست قد اُختيرت من بين الروايات الـ16 للقائمة الطويلة التي كانت أُعلنت في الشهر الماضي، وهي القائمة التي اُختيرت من 186 رواية مرشحة للجائزة من 19 بلداً، تم نشرها في الفترة بين تموز 2015 وحزيران 2016.

وعلّقت سحر خليفة، رئيسة لجنة التحكيم، بشكل رسمي، قائلة: من بين الكم الهائل من الروايات (186 رواية) التي تقدمت للجائزة العالمية للرواية العربية اخترنا ست روايات، لما تتميز به من جماليات شكلية من حيث البناء الفني وتطوير الشخصيات وطرح مواضيع حساسة جريئة اجتماعيا تنبش المسكوت عنه وأخرى تتناول أزمات الوضع العربي المعقّد كما تحتفي بالجوانب المضيئة من التراث العربي، قبل أن تضيف على صفحتها في "فيسبوك" مرة أخرى: أعتذر. لن أتمكن من الرد على كل التساؤلات والاستياءات بخصوص جائزة الرواية العربية (بوكر) قبل عودتي الى عمّان.

هذا وقد تحدّد يوم الثلاثاء 25 نيسان 2017 لإعلان اسم الرواية الفائزة بالجائزة العالمية للرواية العربية في احتفال سيقام في أبوظبي عشيّة افتتاح معرض أبوظبي الدولي للكتاب، بحيث يحصل كل من المرشّحين الستة في القائمة القصيرة على 10.000 دولار أميركي، كما يحصل الفائز بالجائزة على 50.000 دولار أميركي إضافية.

وليبقى السؤال: هل تم تنظيم حفل إعلان القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر) 2017 في الجزائز أم لا؟ .. ولماذا؟ .. وهل يجوز لرئيسة لجنة التحكيم الإعلان عن القائمة في صفحتها على "فيسبوك" قبل ساعات من الإعلان الرسمي؟!
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية:


أطراف النهار
حسن البطل
سؤال بيار الجميل وسؤال تمير...
آراء
طلال عوكل
حين يدرك العرب مصالحهم
آراء
حمادة فراعنة
نداء تضامني مع ريما خلف
طرطشات
د. فتحي أبو مُغلي
طرطشات
دفاتر الأيام
سما حسن
شكراً أولادي
اقرأ المزيد ...